النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: تونس الخضراء

تونس الخضراء المعلومات الأساسية العاصمة: تونس أهم المدن: طبرقة والحمامات ونابل وسوسة والمنستير والمهدية وجربة وقرطاج والقيروان وبنزرت وصفاقس وتوزر وقابس. المساحة: 164.418 كم مربعا. عدد

  1. #1
    موظف سابق بفدعق للسياحة
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    712

    08nx910 تونس الخضراء


    تونس الخضراء

    المعلومات الأساسية


    العاصمة: تونس

    أهم المدن: طبرقة والحمامات ونابل وسوسة والمنستير والمهدية وجربة وقرطاج والقيروان وبنزرت وصفاقس وتوزر وقابس.

    المساحة: 164.418 كم مربعا.

    عدد السكان: 9.8 ملايين نسمة (2002م).

    طول السواحل: 1298 كم عدا الجزر.

    اللغة الرسمية: العربية.


    السياحة المتكاملة والترفيه






    تزخر تونس من الشمال إلى الجنوب بملاعب الغولف التي أحرزت شهرة دولية وتتوافر اليوم 8 ملاعب تتوزع على كل المناطق السياحية التونسية ويجري العمل على أن يكون المعدل في السنوات القادمة ملعبا لكل 5000 غرفة.

    كما تعددت الفضاءات الترفيهية مثل الكازينوات (4 حاليا) التي تقدم الألعاب والعروض الفنية والمكملات الهامة للتنشيط الموضوعة لخدمة الزبائن من أفراد ومجموعات وعائلات.

    أما سياحة الأعمال والمؤتمرات فتنمو بشكل هام وتوفر تونس كل الشروط لنجاح المؤتمرات والتظاهرات الدولية مثل القاعات والتجهيزات (صوتية وسمعية بصرية متنوعة) والإطار البشري المناسب (مترجمين محترفين وكتبة الخ) والخدمات اللوجستية المتنوعة (الاتصالات والنقل والإنترنت وغيرها).

    أما سياحة اليخوت والموانئ الترفيهية فتعتبر اليوم من علامات السياحة الراقية في تونس التي تحتضن أعدادا متزايدة من المراكب واليخوت، وتتوافر بتونس شبكة من ستة موانئ ترفيهية كبيرة مخصصة لهذه المراكب بكل من سيدي بوسعيد بالعاصمة و340 مركبا وبياسمين الحمامات 740 مركبا وبسوسة القنطاوي 340 مركبا وبالمنستير 380 مركبا وبطبرقة 100 مركب وببنزرت 120 مركبا.

    وتقدم هذه الموانئ كل الخدمات والمرافق (ماء وكهرباء وهاتف وحراسة وصيانة) ما جعل هذه الموانئ القريبة من أهم الموانئ الترفيهية الأوروبية قبلة أعداد متزايدة من المراكب التي تبحث عن بديل مناسب عن أوروبا جودة وسعرا.



    الترفيه
    مهما كانت الفترة التي يختارها السائح لقضائها في تونس فمن المؤكد أنه سيكون لزائرها الخيار بين أيام تونس النشيطة ولياليها العذبة، فخلال النهار بإمكانه زيارة متحف أو قاعة عرض أو القيام برحلة، وأثناء الليل سيحلو له التنقل بين النوادي والملاهي أو حضور سهرة فنية مع الموسيقى الشرقية أو الغربية، كما يمكنه التمتع بما توفره المطاعم من مأكولات شهية أو قضاء بعض الوقت بالفضاءات الترفيهية والكازينوات والملاهي الليلية.

    يمكن كذلك للسائح التجول بشوارع المدن وبأحيائها التجارية العصرية أو بالمدن العتيقة لاقتناء ما يحلو له من مواد ومنتوجات. ويلقى السائح الشاب من ناحيته أيضا ما يشفي غليله من حيث الفضاءات الخاصة به من مدن الألعاب على غرار Tunisia Park وحدائق للألعاب وأخرى للحيوانات.


    السياحة الصحية





    للتونسي منذ أقدم العصور إلى اليوم علاقة خاصة بالاستجمام والعلاج بالمياه بفضل العيون والمنابع التي تجري من الشمال إلى الجنوب، وهي مياه ذات خصائص علاجية هامة مثل التخفيف من الوزن أو آلام الظهر والمفاصل وأمراض العين والأنف والحنجرة وغيرها.

    ومع العلاج بالمياه المعدنية نجحت تونس في اقتحام تجربة أخرى تتمثل في العلاج بمياه البحر الذي يشكل الآن حلا مثاليا لعدد من المشاكل الصحية على غرار مخلفات الوضع والولادة والتوتر النفسي والعصبي.. الخ، وتعتبر تونس اليوم الثانية في العالم من حيث عدد ومستوى الخدمات التي تقدمها هذه المحطات العلاجية والسياحية التي ارتفع عددها إلى 20 مركزا.

    من جهة أخرى فتح التطور الطبي في تونس آفاقا هامة حيث تحولت وجهة مميزة في مجال السياحة العلاجية تستقطب أعدادا كبيرة من دول المنطقة ومن أوروبا مثل بريطانيا التي ترسل سنويا
    3000 مريض إلى تونس لتلقي العلاج بما في ذلك مجالات خاصة مثل الجراحة الدقيقة (زرع الأعضاء والكلى والقلب والتجميل وتقويم البصر وعلاج وزرع القرنيات وغيرها).

    وقد أسهم ذلك في مزيد من التعريف بتونس وجعلها مقصدا هاما للجمع بين العلاج والسياحة للكفاءة الطبية العالية وما يتوافر بها من ظروف للنقاهة والترفيه عن المرضى ومرافقيهم أيضا.

    تونس






    هي العاصمة التي تجمع بين الماضي العريق والحاضر المتجدد، ولذلك ففيها المشهد الشعبي والشرقي العتيق بما تعرضه دكاكينها من منتوجات وصناعات شعبية تقليدية، وفيها إلى جانب ذلك الطابع الغربي خاصة في أحيائها التي أنشئت خلال أوائل القرن العشرين على غرار بعض المدن الداخلية الفرنسية.

    أما وسط المدينة فإن السوق المركزية تعج بالحركة والحيوية وتبهرك معروضاتها من الخضراوات والفواكه الطازجة والأسماك وأنواع الحبوب والأسماك وحتى الورود والطيور.

    وهذا المشهد الشعبي التجاري الزاخر أعيد تأهيله خاصة شارع الحبيب بورقيبة وجددت واجهات الأسواق الكبرى والمحلات التجارية الفسيحة لتتضاعف متعة الفسحة والتسوق تحت أشجار الساج.

    وغير بعيد عن ذلك شيدت الأحياء السكنية العصرية والمباني الكبرى لتأوي النشاطات المتعددة التجارية والبنكية والإدارية بحيث أصبحت مدينة تونس الكبرى تعد أكثر من مليوني ساكن.

    وعلى بعد 15 كيلو مترا من المدينة تمتد ضفاف قرطاج بدءا بالمعالم الفينيقية والآثار الرومانية مرورا بمدينة سيدي بوسعيد المعروفة بطابعها المعماري الفريد لتنتهي بالمنطقة السياحية الجديدة بالضاحية الشمالية حيث يجري بناء مجموعة من الفنادق الفخمة بالإضافة إلى ملاعب رياضية وصالات للترفيه والألعاب.

    جربة






    الجزيرة الأسطورة تقع على مسافة 400 كم جنوب شرق تونس العاصمة وهي جزيرة تواجه رمال الصحراء وتعد زيارتها أشبه بحلم أو خيال شاعري جعل منها عنوان السياحة الراقية بفنادقها الفاخرة ومطاعمها وأنشطتها الترفيهية. إلا أن ميزتها الحقيقية تبدو في عمارتها الفريدة ومساجدها المتميزة.

    وقد أصبحت هذه الجزيرة قبلة متميزة للسياح بفضل جمال محيطها وهوائها الطلق وما توفره من راحة وطمأنينة لزائريها وكذلك بفضل بنيتها الأساسية المتطورة حيث يوجد بها مطار عالمي وطرقات عصرية وعدة فنادق منسجمة تماما مع المظهر المعماري الأصيل لمنازلها التقليدية إلى جانب 11 منتجعا استشفائيا أنشئت خلال السنوات الماضية إلى جانب خدمات العائلات والمرافق الخاصة بالأطفال المرافقين مع كل الاحتياجات المطلوبة إلى جانب العروض الفنية والسهرات الكبرى.

    في جربة يوجد العديد من الصناعات التقليدية مثل الخزف والمنسوجات، إلا أن ما يميزها أكثر هو المشغولات الفضية الجميلة والنادرة بزينتها وتوشيتها ورموزها الفلكلورية.

    القيروان






    لمدينة القيروان أهمية خاصة في التاريخ العربي والإسلامي ولها الفضل في انتشار الدين الإسلامي واللغة العربية وثقافتهما في المنطقة وإلى كل أنحاء أوروبا القديمة.

    والزيارة إلى القيروان لا مفر من أن تشمل زيارة جامعها الشهير وسورها القديم وأسواقها الزاخرة بأجود المعروضات خاصة السجاد وكذلك زيارة فسقيتها الأغلبية العجيبة.

    وتقع القيروان على مفترق أهم الطرق بين الشمال والجنوب وتمتاز بالحفاظ على طابعها الأصلي القديم.. والقيروان كلمة فارسية تعني استراحة القوافل، ومن معالمها بعد جامعها مقام أبي زمعة البلوي حلاق الرسول صلى الله عليه وسلم، وتروي الروايات أنه يرقد في قبره محتضنا شعرات من لحية ورأس الرسول الكريم تيمنا بها.

    وإذا نسيت فلا تنس العلوشة وهي من أرقى أنواع السجاد القيرواني المتميزة بدرجة عالية من الإتقان والجودة مما يجعله من المكونات الأساسية لجهاز العروس ولا يكاد يخلو منه بيت تونسي.

    ليل الشعراء والصحراء
    توزر








    تبدو كلمة الصحراء قاسية بحق توزر فهي منطقة تضج بالحياة والحركة والخضرة، وفيها واحد من أجمل ملاعب الغولف في تونس إن لم يكن في حوض المتوسط وفي توزر يغمرك إحساس أنك مقبل على المتنبي أو الشابي وعلى عالم من الشعر والجمال، فواحاتها وبيوتها المصنوعة من الآجرّ الأصفر الصحراوي وأجواؤها الهادئة عالم يداعب المخيلة ويستقر في الذاكرة.

    وقد أصبحت توزر اليوم قبلة المشاهير وتزدحم على فصول السنة مقاهيها ومطاعمها وأسواقها بكبار المخرجين والفنانين العرب والأجانب والصحفيين والسياسيين ونجوم الموضة وغيرهم من رموز المجتمعات الراقية أو المخملية.

    أما الرحلات السياحية إلى الواحات العديدة في المنطقة بين جبلية وصحراوية أو الرحلات التي يتم تنظيمها على متن القطار الملكي السابق الذي يعود إلى القرن التاسع عشر فمن أهم الفقرات السياحية الناجحة والمطلوبة جدا.

    وتشتهر المناطق الصحراوية بصناعة المنسوجات ذات الجودة العالية والتوشيات والرموز الخاصة، ويعتبر المرقوم والكليم من أشهر أنواع السجاد في المنطقة إلى جانب عدد من المنتجات التقليدية الأخرى في توزر أو المدن القريبة مثل قبلي أو دوز كالجلود والملابس الصحراوية والحلي والمصاغات والسعف وغيرها من المنتوجات الصحراوية المميزة.



    المنستير والمهدية



    تعرف المنستير بقلعتها الكبيرة وسورها الشامخ الذي يعود إلى الفتح العربي لأفريقيا، أما شهرتها السياحية فتعود للفنادق الممتازة التي تزخر بها. وعلى العكس من سوسة الصاخبة تتميز المنستير بهدوئها وبساطتها وبمساحاتها
    الخضراء وحدائقها التي صنعت شهرتها بين المدن التونسية الأخرى.

    وإذا اتجهت إلى الجنوب الشرقي تطالعك المهدية العاصمة الأولى للخلافة الفاطمية التي أشعت على العالم العربي والإسلامي من أفريقيا إلى بغداد والشام مرورا بمصر وبأجزاء هامة من جنوب أوروبا. والمهدية فريدة العمارة وهي محطة مركزية في حركة التواصل بين الشرق والغرب وهو ما تؤكده الشواهد التاريخية بالمنطقة مثل الميناء الفينيقي والمواقع الرومانية المختلفة.

    وتعتبر المهدية اليوم من أجمل المواقع السياحية فلون بحرها الموغل في الزرقة ورمالها القطنية البيضاء الخفيفة طارت بشهرتها إلى العالم، وللمدينة سحر يترجمه الإقبال على فنادقها الراقية وأسواقها العامرة والرغبة في التعرف على عاداتها وتقاليدها التي تعود إلى العصر الذهبي للدولة الفاطمية خاصة التي تجري على غرار الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف مثلا.

    وتعرف المهدية ببساطتها وأناقتها وساحاتها المستطيلة الواسعة وتعد مقاهيها التقليدية فرصة للتمتع بمعايشة هذه المدينة القديمة.

    وبحكم ارتفاعها عن سطح البحر يتمثل أجمل المشاهد في منظر الجامع الكبير الفاطمي ببساطته وهيبته ومن خلفه البحر الفيروزي الخلاب. وإلى جانب محلاتها وأسواقها خاصة محلات الذهب والفضة يشمل برنامج زيارة المهدية مواقع مهمة مثل مدينة الجم القريبة حيث الكوليزي المدرج الروماني.

    ولن تكتمل زيارتك للمهدية إلا إذا تذكرت الحرير الذي تشتهر به والمنسوجات الرائعة مثل الملابس النسائية الحريرية الموشاة بماء الذهب وخيوط الفضة.

    سوسة



    تعرف سوسة باسم الجوهرة، وهي المدينة السياحية الأشهر بفضل عشرات الفنادق والمطاعم والمحلات الترفيهية التي يتواصل نشاطها ليل نهار، فهي المدينة التي لا تنام وهي قبلة العائلات والمجموعات من تونس ومن الخارج.

    وتشتهر سوسة بقلعتها المطلة على البحر وبصيفها الذي يشهد عددا من المهرجانات المنظمة والتلقائية حيث تعيش أجواء أفراح متواصلة، ومن أهمها مهرجان أوسو الشهير الذي يقام حسب ما تشير الدراسات والبحوث التاريخية منذ ما لا يقل عن 2000 سنة.

    من مميزات سوسة المدينة القديمة وسورها الخارجي والجامع الكبير بالإضافة إلى عدد من المعالم الهامة الأخرى مثل متحف العادات والتقاليد ودار القضاء الشرعي القديم.

    وفي سوسة خيارات عديدة من وسائل الترفيه مثل النوادي والملاهي والمطاعم وفيها الكازينو الذي يوفر متنفسا للعائلات وللسهرات الهادئة والعروض الفنية.

    كما تتعدد فيها المرافق المخصصة للأطفال مثل المسابح ومدن الألعاب على غرار أكوالاند أو مدينة حنيبعل أو حديقة أفريقيا للحيوانات التي تقدم تشكيلة من أهم الحيوانات الأليفة والمتوحشة، مع عدد من المرافق الممتازة من مطاعم ومقاصف أو استراحات تلحق بها الخدمات المتنوعة.

    أما التسوق في سوسة فله نكهة خاصة، فهناك نجد صناعة النحاسيات والتحف والزجاج والقطع البلورية والفضيات وغيرها التي تتميز بجودتها وبأسعارها المناسبة.


    تقع منطقة نابل الحمامات الشهيرة على بعد 60 كم شرق العاصمة، وتقترن المنطقة منذ أقدم العصور بزهرتي الفل والياسمين علامة الصيف في تونس. تمتاز نابل بفنادقها ومطاعمها وسهراتها الرائعة التي جعلت منها المزار السياحي الأبرز، حتى إنها تعرف أحيانا باسم ريفيرا شمال أفريقيا فهي مقصد كبار النجوم والمشاهير في الفن والسينما والإعلام والسياسة الذين يتنافسون على الإقامة بها لفترات طويلة.

    وتزخر المنطقة بالشواطئ الساحرة والفنادق والمطاعم الفخمة والمتاحف وبعدد من المغريات السياحية الأخرى مثل رياضة الغولف والكازينو ومنتجعات المياه المعدنية الحارة والاستشفاء بمياه البحر إلى جانب عدد من المواقع التاريخية والحضارية الهامة.

    وتتميز المنطقة أيضا بالمناطق الأثرية والثقافية والخصائص المعمارية الفريدة والعادات العريقة التي تستهوي الزائر والمقيم مثل مدينة قليبية أو مينائها القديم حيث يجد هواة صيد السمك خاصة سمك التونة في موسم الصيف ومعهم هواة الصيد بالصقور البزدرة أو البيزرة موسما رائجا هناك في يونيو/ حزيران يجري سنويا بحضور عشرات المولعين بهذه الرياضة النبيلة.

    وتشتهر مدينة نابل بصناعاتها التقليدية وأهمها صناعة الخزف، ويعد الخزف النابلي من أجود الأنواع على الإطلاق وبلغت شهرته أصقاع العالم من اليابان إلى الصين وصولا إلى الولايات المتحدة، كما تشتهر المنطقة بالتطريز الذي جعل من الملابس النسائية في نابل والحمامات تحفاً فنية حقيقية، أما مدينة دار شعبان الفهري فتعرف بالنقش على الحجارة التي صنعت شهرة الشرفات التونسية في كل أنحاء العالم.

    أما قربص القريبة فتعرف بعيونها المعدنية الحارة وبحماماتها العامرة وجبالها وبحرها الرابض عند قدميها مطيعا صاغرا وهي تجذب الزوار للتمتع بمزاياها العلاجية خاصة أمراض الكلى، والبرد والمفاصل وأمراض الجلد والربو وأمراض الأنف والحنجرة.

    ياسمين الحمامات
    أما واسطة العقد في منطقة الحمامات فهي المحطة السياحية التي توصف بأنها درة المتوسط وأميرة المنتجعات وهي ياسمين الحمامات التي تقع على مسافة خمسة كيلومترات فقط من الحمامات، وتتميز بمنشآت ومرافق سياحية راقية ومتطورة وفنادق فخمة ومارينا ومجمعات سكنية مستوحاة من العمارة الأندلسية كل ذلك في محيط زاخر بأنشطة الترويح عن النفس والترفيه مثل الأكواريوم العملاق والمطاعم والملاهي والكازينو والصناعات التقليدية التراثية والحرف الفنية الشعبية.


    تقع مدينة طبرقة بالشمال الغربي للبلاد التونسية وعلى مسافة 17 كلم من تونس العاصمة على الوجهة الغربية للبحر الأبيض المتوسط.

    ويحدها من الناحية الخلفية جبال متنوعة بغاباتها الكثيفة الأشجار وبناياتها المتنوعة، وللمدينة طابع معماري مميز ببيوتها ذات السقوف القرميدية الحمراء ويجد هواة الغوص في أعماق البحر خير ميدان لممارسة هواياتهم.

    ومن مرافق المدينة السياحية الأخرى منطقة شمتو ومتحفها الأثري والمهرجان الدولي للجاز الذي يقام كل صيف.




    j,ks hgoqvhx 2010 3000 arab holidays d,kd,

  2. #2

المواضيع المتشابهه

  1. طلب برنامج تونس الخضراء
    بواسطة الحضن الدافي في المنتدى تونس
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 17-04-2010, 05:11 PM
  2. ألسياحه في تونس الخضراء
    بواسطة nora في المنتدى تونس
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 15-06-2009, 11:04 AM
  3. تونس الخضراء
    بواسطة هيثوم في المنتدى تونس
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 29-03-2009, 01:28 AM
  4. تونس الخضراء و لما سميت تونس الخضراء؟تفضل زورنا
    بواسطة nmk نهر الوفاء في المنتدى تونس
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 11-02-2009, 05:30 PM
  5. مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 11-02-2009, 02:59 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
روابط هامه
سياسه الخصوصية
استعاده كلمه المرور
تفعيل العضوية بالبريد
تسجيل عضوية