النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: لا يفوتكم المرور ( قطر )

السياحة في قطر ( المتاحف 1) إن أكثر الملامح الثقافية للدوحة تأثيرا هي المتاحف التي تعرض تاريخ قطر, إضافةً إلى عرض مجموعة من الآثار والتحف الإسلامية, وغيرها من المعالم الأثرية

  1. #1
    موظف سابق بفدعق للسياحة
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    712

    لا يفوتكم المرور ( قطر )


    السياحة في قطر ( المتاحف 1)

    إن أكثر الملامح الثقافية للدوحة تأثيرا هي المتاحف التي تعرض تاريخ قطر, إضافةً إلى عرض مجموعة من الآثار والتحف الإسلامية, وغيرها من المعالم الأثرية




    أهم المتـاحــف:

    متحف قطر الوطني:
    ويقع في الجهة الشرقية لكورنيش الدوحة، ويتميز بأنه قد فاز بجائزة آغا خان الدولية الأولى في جودة أعمال التجديد، وقد أقيم المتحف فيما كان سابقا يعتبر قصر الحكم، لعائلة آل ثاني الحاكمة، ويعد البناء في حد ذاته تحفة في فن العمارة القطرية، ويضم مجموعة متنوعة من القطع الأثرية التقليدية والتاريخية التي تعود لقطر والمنطقة, كما يضم قسم المتحف البحري الذي يعرض القوارب التقليدية ذات الصارية الواحدة بأحجامها الكاملة، وكذلك يضم "المتحف المائي الوطني" الذي يعتبر مركزا هاما لدراسة وعرض أشكال الحياة البحرية في الخليج.
    يفتح يومياً من الساعة 9- 12 ظهراً ومن الساعة 4 -7 مساءً ما عدا يوم السبت.
    هاتف: 4442191

    متحف الفن الإسلامي:

    يقع المتحف على كورنيش الدوحة ويحتضن مجموعة من مقتنيات الفن الإسلامي من الخزف والمعدن والمجوهرات والخشب والزجاج ويضم مكتبة وقاعة للأنشطة وجناح تعليمي وسوف يفتتح قريباً.

    متحف الخور:

    يقع بمدينة الخور وتبعد عن العاصمة بنحو (57) كيلومتراً إلى الشمال من الدوحة, يتألف المتحف من طابقين خصصت القاعة الأرضية للحياة الأنثروبولوجية وخصصت القاعة العلوية لبعض كشوفات التنقيب في موقع الخور.
    هاتف: 4721866

    متحف الوكرة:

    يقع في مدينة الوكرة التي تبعد عن العاصمة بنحو (17) كيلومتراً ويعرض المتحف كل مايتعلق بالحياة البحرية وكذلك التاريخ الطبيعي.
    هاتف: 4643201

    متحف السلاح:

    يضم مجموعة نادرة من السيوف والخناجر والبنادق وملحقاتها, ويقع في حي اللقطة بإحدى ضواحي مدينة الدوحة.
    هاتف: 4867436
    ((ملاحظة: يبدأ استقبال المتاحف للزوار من الساعة 9-12 ظهرا ومن الساعة 3-6 مساءا))


    بيت التقاليد الشعبية:

    هو المثال الوحيد من نوعه المتبقي في مدينة الدوحة، و يقع في شارع حمد الكبير ويفتح للزوار من يوم الأحد إلى يوم الثلاثاء من 9 صباحاً إلى 12 ظهراً ومن 3-6 مساءً وفي أيام الجمع من3-6 مساءً فقط ويغلق أيام السبت والدخول مجاناً.


    السياحة في قطر (المنتجعات والحدائق)


    تهتم الدولة القطرية بالقطاع السياحي وتمنحه كل التسهيلات والحوافز اللازمة لمواكبة النمو الذي تشهده كافة القطاعات الاقتصادية في البلاد, وتهدف إلى رسم السياسة العامة للسياحة في البلاد، وتنظيمها وتنميتها وترويجها داخلياً وخارجياً، وتتولى الإشراف والرقابة على جميع أوجه النشاط السياحي في الدولة.


    أهم المواقع السياحية:

    منتجع شاطئ سيلين:
    يقع على بعد (55) كيلومتراً من العاصمة الدوحة, ويقدم المنتجع خيارات واسعة من الغرف والشاليهات والفلل تطل على البحر, إضافة إلى التسهيلات الرياضية العديدة في المنتجع ووجود عدد من المطاعم المتنوعة.
    يدفع زوار المنتجع 30 ريالا في الأيام العادية للكبار و20 ريال للأطفال لاستخدام التسهيلات والمسبح و 50 ريالا للكبار و30 للأطفال في أيام الخميس والجمع, أما عضوية نادي سيلين فتبلغ 2500 ريال في السنة لعائلة من خمسة أشخاص وللأفراد: 1600 لمدة ستة شهور وتبلغ الأسعار اليومية ( شاملة الضريبة ) كالآتي:

    في أيام العطل:

    الغرفة: 800 ريالا، شاليه لأربع أشخاص:1600 ريالاً. والفيلا: 2500 ريالا
    في الأيام العادية:
    الغرفة:600 ريالا، شاليه لأربع أشخاص:1200 ريالاً. والفيلا: 2000 ريالا
    هاتف: 4765299 فاكس: 4765298

    منتجع الغارية:

    يقع في منطقة الغارية شمال البلاد ويضم عدداً من الفلل المفروشة وملاعب للأطفال وحمام سباحة ومطاعم.
    هاتف: 4728888 / 4728000 فاكس: 4728877

    المدينة الترفيهية (مملكة علاء الدين):

    تقع هذه المدينة في منطقة الخليج الغربي وبها أكثر من (18) لعبة مختلفة ومناسبة لكافة الأعمار, وتشتمل المدينة على استراحة وبحيرة اصطناعية ومسرح وكافتيريا, تفتح أبوابها من الساعة 4 إلى الساعة 11 مساء من يوم الأحد إلى يوم الجمعة أما يوما الاثنين والأربعاء فمخصص للسيدات والأطفال أقل من 12 سنة, يبلغ سعر تذكرة الدخول 10 ريالات للشخص.
    هاتف: 4831001

    حديقة الحيوان:

    تقع هذه الحديقة على مسافة (20) كيلومتراً من الدوحة على طريق سلوى وتضم مجموعة كبيرة من الحيوانات والزواحف والطيور وبها مدينة ألعاب مصغرة للأطفال, والحديقة مفتوحة من الساعة 3-7 مساءً يومياً ماعدا يوم السبت.
    ويبلغ رسم الدخول ريالان للصغار وخمسة ريالات للكبار.
    هاتف:4585858

    حديقة الرميلة:

    تقع على كورنيش الدوحة وتضم مسطحات خضراء وألعاباً للأطفال وسوقاً شعبية ومطاعم. ويمكن الدخول إليها بدون رسوم.
    هاتف:4435348

    حديقة دحل الحمام:

    تقع في مدينة خليفة الشمالية وتضم العديد من المسطحات الخضراء وممرات للمشي بالإضافة إلى ملاعب مختلفة للأطفال وهي مفتوحة للعائلات بدون رسم للدخول .
    هاتف:4865097

    شاطئ خور العديد:

    يقع على الطرف الجنوبي الشرقي ويبعد (78) كيلومتراً عن مدينة الدوحة ويمتاز هذا الشاطئ الجميل بكثبانه الرملية التي يصل ارتفاع بعضها إلى حوالي أربعين متراً، إضافة إلى شواطئ فويرط ودخان وغيرها.

    الجساسية:

    سلسلة من الجبال الصخرية المطلة على الساحل الشمالي الشرقي للبلاد، تقع بين قريتي( الحويلة) و(فويرط) وتتميز بمئات المنحوتات المنتشرة عليها ويعود تاريخ بعضها إلى عصور ما قبل التاريخ.

    محمية المها:

    وهي عبارة عن مزرعة لتربية حيوان المها أنشئت لحماية هذا النوع المهدد بالانقراض من ظباء الصحراء.

    جولة في مدن قطر

    قبل الانطلاق إلى أي من الأماكن السياحية والمواقع الأثرية العديدة في قطر، ستبدأ على الأرجح أولا بالتعرف على مدينة الدوحة عاصمة دولة قطر.
    أهم المدن:
    الدوحة
    تُعتبر الدوحة المركز التجاري والثقافي لدولة قطر, ويسكنها حوالي 80% من إجمالي عدد السكان, بالإضافة إلى مزجها الرائع بين التقاليد والحداثة فهي كفيلة بإعطائك نبذة عن طبيعة الشعب القطري، تنزه على الكورنيش وشاهد المدينة وفنونها المعمارية وسفنها التقليدية المصنوعة من الخشب (السمبوك) وقم بزيارة جزيرة النخيل التي تقع على مرمى النظر من الكورنيش.
    بعد ذلك توجه إلى سوق الصقور والخضراوات والفواكه والسمك, وبالاأكيد ستشدك روائح التوابل والقهوة والروائح الساحرة المنبعثة من محلات العطارة خلال زيارتك للأسواق التقليدية, وبالطبع فإن محلات الحرف اليدوية والذهب والأقمشة منتشرة في أسواق وسط المدينة.

    الصحراء:

    لنترك الطريق الرئيسي ونتجه نحو الصحراء لاكتشاف الهضاب الرملية التي تشكلت بفعل الطبيعة وتبعد حوالي 75 كم إلى الجنوب عبر الصحراء القطرية.
    بعد الغداء يمكنك الاستمتاع بالسباحة وتجربة التزلج على الرمال وبالطبع محاولة تسلق الهضاب الرملية، لن تكون مهمة سهلة على الإطلاق، استمتع بمنظر غروب الشمس بين الهضاب ولا تنس زيارة خور العديد الذي يتميز بتمازج طبيعي يأسر الألباب بين هضاب الصحراء ومياه البحر.

    الزبارة:

    تُعد مدينة الزبارة في شمال غرب قطر من أقدم المدن الموجودة في قطر، وهي عبارة عن كتلة تشكلت من عدد من المستوطنات القديمة بُني كل منها على التوالي الواحدة فوق الأخرى، فقد كانت مدينة الزبارة مركزاً تجارياً مزدهراً منذ أواسط القرن السابع عشر.
    وتظهر التنقيبات الأثرية الكثيرة أن المدينة كانت تغطي موقعا من الأرض تبلغ مساحته 60 هكتارا، وقد اكتشفت بقايا عدد من القلاع، فيما تتواصل الآن عمليات استكشاف المواقع والأبنية هناك، وتشرف على المدينة قلعة شيدت عام 1938 لتحل محل قلعة مجاورة سابقة، وهي تتصل بالمدينة بسورين يتخللهما عدد من الأبراج.
    لقد حولت قلعة الزبارة حاليا إلى متحف يضم بعض القطع الأثرية التي اكتشفت هناك وفي السبخات المحيطة بالمدينة القديمة.

    مدينة دخان:

    إذا كنت تريد التعرف على المنطقة التي اكتشف فيها أول منابع النفط في قطر عليك التوجه غرباً مسافة 84 كيلومترا لتصل إلى مدينة دخان على الساحل الغربي، وهناك يمكنك الاستمتاع أيضا بشواطئها الجميلة التي تتميز برمالها الناعمة، وربما تجرب لعبة الجولف في الملعب الرملي لنادي دخان للجولف الذي أسسه موظفو الشركات الأجنبية منذ اكتشاف النفط، أو تطلع على الأماكن التي عثر فيها على آثار تعود للعصر الحجري.

    الشحانية:

    عندما تكون في قطر بقصد السياحة لا بد لك من زيارة منطقة الشحانية التي تقع على بعد نحو 60 كيلومترا غربي الدوحة, فهناك ستتاح لك فرصة مشاهدة مئات الجمال العربية الأصيلة والتعرف على أساليب تربيتها وتدريبها, وتشتهر الشحانية بسباقات الهجن التي تُقام فيها مضمار السباق الذي أنشئ خصيصاً لذلك، وأصبح مثاراً للإعجاب ومتعة للجميع.
    وفي الشحانية أيضا ستجد محمية المها التي أنشئت لحماية هذا النوع المهدد بالانقراض من ظباء الصحراء وستتعرف عن كثب على هذه الحيوانات الجميلة في بيئتها الطبيعية، ويرى القطريون أن حيوان المها يستحق قدراً من الاحترام والسمعة لا يقل عن تلك التي تتمتع بها الجمال بسبب جمالها وقدرتها على التكيف مع مشاق الصحراء وأحوال المناخ القاسية ويعتبر المها الحيوان الوطني الرمزي لدولة قطر.

    مدينة الخور القديمة

    إذا اخترت التوجه شمالا انطلاقا من الدوحة فإن أول منطقة سياحية على الساحل الشرقي ستكون مدينة الخور، ثانية كبرى المدن القطرية وهي مدينة عريقة تشتهر بتجارة وصيد الأسماك، وقد كانت الخور حتى مطلع الأربعينيات من القرن الماضي ميناء ومركزا لصيد اللؤلؤ، وقد دلت الحفريات على أنه كان كذلك منذ القرن الخامس قبل الميلاد.
    والمدينة اليوم تزخر بالأدلة والشواهد التراثية والثقافية من أبنية ومساجد تقليدية جميلة ولها متحفها الخاص الذي يضم مقتنيات قيمة فضلا عن برجها الهوائي التاريخي.

    مسيعيد:

    إذا أكملت مسيرك باتجاه الجنوب، حيث تبدأ ملامح المدينة بالابتعاد تدريجيا خلال الطريق السريع، لن تلبث أن تطل عليك طلائع مدينة حديثة وأبراج ومداخن صناعية مهيبة تبدو كالسراب في الأفق البعيد.
    إنها مدينة مسيعيد التي تعتبر القلب النابض للصناعة والاقتصاد في الدولة فهي تضم مدينة مسيعيد الصناعية المنطقة الصناعية الرئيسية في قطر حيث تقوم فيها المصافي والمصانع المنتجة للبتروكيماويات المختلفة والحديد والصلب والأسمدة الكيماوية وغيرها، بالإضافة إلى ميناء تجاري وميناء لتصدير النفط، وزيارة هذه المنطقة تتطلب الحصول على إذن مسبق من السلطات المختصة.
    ومن مسيعيد التي يطلق عليها اسم بوابة الصحراء يمكنك الانطلاق إلى موقعين سياحيين في أقصى الجنوب قلما تجد مثيلهما في أي مكان آخر في العالم، فمن هنا إما أن تكمل طريقك الإسفلتي إلى «منتجع سي لاين» أو تتجه بسيارة الدفع الرباعي وضمن قافلة مع مرشد سياحي متمرس عبر الكثبان الرملية نحو خور العديد.


    الوكرة:

    إذا توجهت جنوبا حوالي 30 كيلومترا ستجد نفسك في الوكرة، وهي مدينة ساحلية صغيرة تعتبر مركزا لتجارة وصيد الأسماك فيها ميناء قديم مازال مستخدما حتى اليوم وترسو فيه السفن التقليدية, تشتهر الوكرة بمساجدها القديمة ومآذنها الجميلة وبيوتها التقليدية، وقد تم ترميم أحد القصور القديمة وتحويله إلى متحف يضم عددا من البوابات العربية التقليدية وغيرها من القطع الأثرية التي عثر عليها في المنطقة.

    خور العديد:

    خور العديد هو مكان ذو جمال فتان معروف للكثيرين بأنه أعجوبة قطر الصحراوية، فمع حلول النهار يكون أشبه بمنتجع ساحلي على شاطئ إحدى البحيرات، حيث يتقدم البحر عبر قيعان أرضية مدّيِّة ليشكل ما يعرف بالبحر الداخلي، وهو موجود في بلدين في العالم فقط: ناميبيا في أفريقيا وقطر، وبحلول الليل يتحول المكان إلى منظر رائع من كثبان الرمال المرتفعة التي تتخذ أحجاماً تكاد لا تصدق، فيما يضفي ضوء القمر والنجوم المتلألئة إحساسا بالأبدية والهدوء الذي فطرت عليه الأرض.
    وعند بزوغ الشمس وأفولها يحظى المشاهد بعرض سحري للألوان يخلب الألباب حيث تتخذ الكثبان ألوانا تتماوج بين الوردي والأرجواني والذهبي الضارب إلى الحمرة، أما الشواطئ العذراء والكثبان المهيبة فهي ذات سحر وفتنة لا تقاوم.


    السياحة في قطر (القلاع والأبراج)


    تعد القلاع والحصون دليلاً واضحاً على العمران التقليدي في قطر فهي تجسد الفن والغنى الذين تتميز بهما المباني القديمة والتي كانت تمثل الخاصية الأساسية للحياة في هذا الجزء من العالم, وما زالت بعض المدن في قطر تحتفظ بهذا النوع من العمران والذي يبدو واضحاً في الشوارع الضيقة.

    أهـم القلاع:
    قلعة مروب
    بنيت هذه القلعة خلال العصر العباسي فوق أساس قلعة أقدم منها، وتقع القلعة على الساحل الغربي لقطر وتتميز بأسلوب البناء العباسي، وقد تم بناء 250 منزلاً حول القلعة من جهة الشمال على شكل قوس.

    قلعة الوجبة:

    شيدت في أواخر القرن الثامن عشر أو بداية القرن التاسع عشر في عهد المغفور له الشيخ / عبدالله بن جاسم آل ثاني ، كما سكنها الشيخ / حمد بن عبدالله ال ثاني في فترات متفاوتة, وتقع على مسافة (15) كم جنوب مدينة الدوحة, ترجع أهمية القلعة إلى المعركة الشهيرة التي انتصر فيها أهل قطر على القوة العثمانية سنة 1893م. وتتميز بحجراتها الأرضية والعلوية والأبراج الأربعة وقد تم ترميمها بنفس مواصفاتها الأصلية.

    قلعة أم صلال محمد:

    تقع القلعة في بلدة أم صلال محمد التي تبعد حوالي 20 كم شمال الدوحة وقد سميت نسبة إلى مؤسسها الشيخ محمد بن جاسم بن ثاني، وهي من قرى قطر الجميلة، فماؤها عذب وتكثر فيها المزارع وأشجار النخيل, وقد بنى الشيخ محمد القلعة وسكنها في أواخر القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين ميلادي وتمتاز بتصميمها الضخم والغريب من نوعه في منطقة الخليج وبأبراجها العالية المزينة بالشرفات المسننة وبتعدد فتحات الرماية.

    قلعة الثغب:

    تقع قلعة الثغب في الشمال الغربي قرب رأس شبه جزيرة قطر على بعد نحو 110 كم من الدوحة، ويوحي هيكلها المستطيل الشكل ذو الأبراج الأربعة بأنها إحدى القلاع الصحراوية المنتشرة في البلاد ويعود تاريخ بنائها إلى الفترة بين القرنين السابع عشر والتاسع عشر الميلادي.

    قلعة أركيات:

    تقع قلعة أركيات في الشمال الشرقي على بعد 110 كم من الدوحة وهي من القلاع الصحراوية المستطيلة الشكل التي لها أربعة أبراج ركنية, تم تشييدها ما بين القرن السابع عشر والقرن التاسع عشر للميلاد من الطين والصخور كما هو حال العديد من القلاع الأخرى في قطر، وقد تم ترميمها عام 1988.

    قلعة الزبارة:

    تقع مدينة الزبارة على بعد 100 كيلومتراً شمال غرب مدينة الدوحة, وهي مدينة هامة أثريا لوجود القلعة القديمة.تم بناء القلعة في عام 1938 خلال عهد الشيخ عبدالله بن جاسم آل ثاني على بقايا قلعة مجاورة، والقلعة مربعة الشكل ذات أربع أبراج ركنية دائرية وبرج مستطيل في مقدمة القلعة, وتعد جدران القلعة سميكة وعالية واتخذت مقرا لحرس الساحل كما استغلها الجيش حتى أواسط الثمانينيات.
    تجدر الإشارة إلى أن القلعة مفتوحة للعامة يوميا ما عدا يومي الجمعة والسبت, والدخول مجاناً.

    قلعة الدوحة (الكوت):

    هي من القلاع العسكرية القليلة المتبقية في الدوحة, وتقع القلعة في منطقة البدع في وسط منطقة السوق بالدوحة، موقع المدينة القديمة, في شارع جاسم بن محمد.
    تم بناء القلعة في عام 1880 كمركز للشرطة ثم تم تحويلها إلى سجن في عام 1906, وتم تحويلها إلى متحف اليوم وخضع المبنى لتجديد كامل في عام 1978, والدخول إليها مجاناً
    يضم المتحف العديد من الأعمال اليدوية وأدوات وصور الحياة اليومية بالإضافة إلى معلومات توضيحية, وتضم المعروضات السدو البدوي والصور التاريخية والأعمال الفنية متضمنة اللوحات الزيتية للحرفيين والحياة اليومي.

    قلعة اليوسفية

    تقع في الجزء الشمالي من البلاد, تتضمن بقايا القلعة أساساتها المبنية من الحجر الجيري والطين، ويعود تاريخ بناء القلعة إلى القرن التاسع عشر، وقد تم العثور على بقايا فخارية في القلعة يعود تاريخها إلى القرن الثالث عشر للميلاد.


    أهم الأبراج:

    برج برزان:
    وهو البرج الغربي لبرجين أقيما للمراقبة على سور كان يحيط بقرية أم صلال محمد التي أنشأها الشيخ محمد بن جاسم بن ثاني آل ثاني، ويعود تاريخ بناء البرج إلى أواخر القرن التاسع عشر.
    يُعتبر البرج من الفنون المعمارية النادرة في منطقة الخليج حيث يتخذ شكل الحرف اللاتيني (t) ويتألف البرجان الغربي والشرقي من ثلاثة مستويات لم يبق منها سوى المستويات السفلية، كما يضم الموقع أيضا بقايا لمجلس ومسجد.

    برج الخور:

    لا يزال برج الخور للمراقبة والدفاع يؤدي دوره الحراسة فوق الميناء كما كان في العصور القديمة حيث تم بناؤه في عام 1900.




    gh dt,j;l hglv,v ( r'v ) hglv,v(r'v)

المواضيع المتشابهه

  1. [خبر] إلغاء تأشيرة المرور بن تركيا وروسيا
    بواسطة webmaster في المنتدى الجديد بعالم السياحة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 13-05-2010, 12:10 PM
  2. شرم الشيخ وبسسسسسسسسس(لا يفوتكم)
    بواسطة noona في المنتدى شرم الشيخ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 20-01-2010, 01:50 PM
  3. منتجع الريع شي خيااااااااااال وبالصور حياكم لا يفوتكم
    بواسطة nora في المنتدى المنطقه الشماليه
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-10-2009, 11:44 AM
  4. هدية رمضان المبارك لا يفوتكم
    بواسطة nmk نهر الوفاء في المنتدى خدمات المسافرين
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 24-08-2009, 11:44 AM
  5. هام جداً : قانون المرور الجديد في سوريا
    بواسطة ام ندى في المنتدى سوريا
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 22-03-2009, 08:33 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
روابط هامه
سياسه الخصوصية
استعاده كلمه المرور
تفعيل العضوية بالبريد
تسجيل عضوية