النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: إيران

إيران أو (بالفارسية: ایران). هي دولة في الشرق الأوسط كان يشار لها لغاية بداية القرن الماضي باسم فارس أو بلاد فارس . يحدها من الشرق باكستان وأفغانستان، ومن الشمال تركمانستان

  1. #1
    مسافر ماسي الصورة الرمزية nmk نهر الوفاء
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    1,602

    إيران



    إيران أو (بالفارسية: ایران). هي دولة في الشرق الأوسط كان يشار لها لغاية بداية القرن الماضي باسم فارس أو بلاد فارس . يحدها من الشرق باكستان وأفغانستان، ومن الشمال تركمانستان وبحر قزوين وارمينيا وأذربيجان، ومن الغرب تركيا والعراق، ومن الجنوب الخليج الفارسی(حسب التسمية العالمیة) وبحر عمان. سميت إيران ب"جمهورية إيران الإسلامية" بعد مجيء "الإمام" الخميني و خروج الشاه محمد رضا بهلوي منها العام 1979.
    تعداد السكان
    تعتبر إيران،التي يقدر عدد سكانها بـ 71.4 مليون نسمة، أكثر بلدان المنطقة اكتظاظا بالسكان، ويجئ ترتيبها السادس عشر بين أكثر البلدان اكتظاظا بالسكان في العالم. كما تعتبر إيران، بناتجها المحلى الإجمالي الذي يبلغ 110 مليارات دولار أمريكي، ثاني أضخم الاقتصادات في المنطقة.
    وهى تعتبر أيضا ثاني أكبر منت النفط في منظمة الأقطار المصدرة للنفط (أوبك)، وهى تحتفظ بثاني أضخم احتياطيات الغاز في العالم. غير أن اتجاه التنمية البشرية، الذي كان إيجابيا وآخذا في الصعود في السنوات الأخيرة من الثمانينيات، والسنوات الأولى من تسعينيات القرن العشرين، ربما يكون قد تباطأ، وركد في النصف الثاني من تسعينيات القرن العشرين.
    وفى عام 2001، ظل مؤشر التنمية البشرية لإيران يصنف على أنه "متوسط"، بالرغم من أنه حقق تقدما حيث انتقل من المركز السابع والتسعين في عام 2000 إلى المرتبة التسعين في عام 2002.
    ولا تزال إيران تمر بمرحلة انتقالية من مجتمع ريفي تقليدي إلى بلد نصف صناعي، وهى تواجه العديد من التحديات، من بينها: (أ) ارتفاع نسبة البطالة (وتقدر عموما بأنها أكثر من 25 في المائة)؛ (ب) اختلال توزيع الدخل؛ (جـ) عدم المساواة في الفرص (بالرغم من أن نسبة الفقر تقدر رسميا بـ 18 في المائة من السكان، فإنه يمكن اعتبار 16.5 مليون شخص يعيشون تحت خط الفقر النسبي).
    وجدير بالذكر أن الوضع الصحي للإيرانيين قد تحسن على مدى العقدين الماضيين. فقد استطاعت إيران أن تمد خدمات الرعاية الصحية العامة من خلال إنشاء شبكة واسعة للرعاية الصحية الأولية. ونتيجة لذلك، هبطت معدلات وفيات الأطفال والأمهات بدرجة كبيرة، وارتفع متوسط العمر المتوقع عند الولادة بدرجة ملحوظة.
    وقد انخفضت معدلات وفيات الأطفال الرضع ومن هم دون سن الخامسة إلى 28.6 و35.6 لكل
    1000 مولود حي، على التوالي، في عام 2000، مقارنة بمعدل لوفيات الرضع قدره 122 لكل 1000 مولود حي، ومعدل لوفيات الأطفال دون سن الخامسة قدره 191 لكل 1000 مولود حي في عام 1970.
    وتبلغ نسبة شمول التحصين أكثر من 90 في المائة، وقد تم القضاء تقريبا على شلل الأطفال. ويتيسر لأكثر من 85 في المائة من السكان سبل الحصول على الخدمات الصحية، كما أن 90 في المائة من حالات الولادة تتم تحت إشراف موظفين صحيين مدربين.
    ويقدر معدل وفيات الأمهات بـ 37 لكل 100000 مولود حي. ويقدر شمول تحصين النساء ضد التيتانوس (الكزاز) بـ 80 في المائة. وتقدر نسبة انتشار نقص الوزن المتوسط إلى الحاد، والهزال والتقزم بـ 11 في المائة، و 5 في المائة و15 في المائة، على التوالي.
    كما أن حوالي 93 في المائة و73 في المائة من الأسر كانت تتوافر لهم سبل الحصول على مياه الشرب النقية والمراحيض الصحية في عام 2000، على التوالي. ولا تزال نسب سوء التغذية مرتفعة نسبيا، وذلك نتيجة لعدم كفاية توزيع الدخل وضعف ممارسات الرعاية الصحية ، ولا سيما في المناطق الريفية.
    ومعدل الإدمان على المخدرات في إيران من أعلى المعدلات في المنطقة. وإضافة إلى آثاره الاجتماعية والاقتصادية، أصبح الإدمان على المخدرات عاملا أساسيا يسهم في الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية المكتسب ومرض الإيدز.
    وتبين الأرقام الرسمية إصابة ما مجمله 3680 حالة مسجلة من حالات الإصابة بفيروس ومرض نقص المناعة البشرية المكتسب/الإيدز، غير أن وزارة الصحة تعتقد أن الرقم الفعلي لحالات الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية المكتسب هو أعلى من ذلك بثلاث مرات على الأقل.
    وجدير بالذكر أن نحو 64.5 في المائة من هذه الحالات قد أصيبت بالعدوى عن طريق تعاطى المخدرات بالحقن الوريدي، و8.9 في المائة عن طريق الاتصال الجنسي، و5.1 في المائة عن طريق نقل الدم ومنتجاته، و0.4 في المائة عن طريق انتقال الفيروس من الأم إلى الطفل. وهناك نحو 21 في المائة من حالات الإصابة غير معروفة المصدر.
    وكانت التطورات في مجال التعليم إيجابية أيضا. ففي عام 2001، بلغت نسبة الأشخاص الملمّين بالقراءة والكتابة بين السكان فوق سن ست سنوات 80.4 في المائة (85.1 في المائة من الرجال، و75.6 في المائة من النساء). وقد تقلصت أيضا الفجوة بين الحضر والريف إلى حوالي 14 في المائة (86.25 في المائة من سكان الحضر مقابل 72.4 في المائة من سكان الريف). غير أنه لا تزال هناك فروقاً ملحوظة بين المقاطعات الإيرانية وداخلها. وتزيد النسبة الصافية للالتحاق بالمدارس عن 97 في المائة، وتكاد تكون هذه النسبة متساوية تقريبا بين الفتيات والأولاد.
    غير أن المتوسطات على الصعيد الوطني تخفى تباينات تتعلق بالنوع الاجتماعي (الجنس) والمنطقة. ففي حين أن النسبة العامة للالتحاق بالمدارس للأولاد تبلغ 98 في المائة، إلا أنها تتباين بدرجة كبيرة بين المقاطعات. وبالنسبة للفتيات، تتراوح النسبة ما بين 99 في المائة في طهران، و84 في المائة فى سيستان وبالوخستان.
    والواقع أن المكاسب الهائلة في مجال التعليم بالنسبة للسكان الإيرانيين يمكن أن تعزى إلى الاستثمار الحكومي الضخم في التعليم العام (45 فى المائة في المتوسط من ميزانية الشؤون الاجتماعية للحكومة منذ عام 1989). ولسوء الحظ، فإن معدل الالتحاق بدور الحضانة في إيران منخفض بصورة كبيرة، إذ يقل عن 15 في المائة، مع عدم وجود فوارق كبيرة بين الأولاد والفتيات. ولذلك، يجب أن توجه الجهود لزيادة الفرص للتعليم المبكر للأطفال في مرحلة الحضانة.
    وبالرغم من كل الاستثمارات في مجالي التعليم والصحة للنساء، إلا أن عمالة المرأة، التي كانت قد بلغت معدلا مرتفعا بلغ 13.8 في المائة من أجمالي عدد الأشخاص العاملين قبل قيام الثورة مباشرة، قد تدنت بالفعل منذئذ (12 في المائة في عام 1996).
    وفى كانون الأول / ديسمبر 2001 وافق مجلس الوزراء على تقديم مشروع قانون إلى البرلمان بشأن انضمام إيران إلى اتفاقية الأمم المتحدة للقضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة، مع إبداء تحفظ عام. غير أن مشروع القانون لم تتم الموافقة عليه بعد من قبل البرلمان.
    والواقع أن ما تتمتع به اليونيسف من فعالية في هذا البلد إنما ينبع من قدرتها على إدخال أفكار ومبتكرات جديدة في البرامج، من قبيل التنمية المتكاملة للطفولة المبكرة، وحماية الطفل وغير ذلك، وذلك من أجل دعم هذه البرامج بمواردها المحدودة ثم إشراك العديد من الشركاء.
    وقد أظهر العمل فى مجالات قضاء الأحداث، وإساءة معاملة الطفل، وأطفال الشوارع، وغير ذلك من المسائل المتعلقة بحماية الطفل ـ أن الحكومة مستعدة للإنصات والعمل في مثل هذه القضايا، وذلك إذا ما أثيرت بطريقة بناءة في منظورها الصحيح.
    وبالمثل، تحتفظ اليونيسف بدور المحفّز في مجال إنشاء مراكز رعاية الطفل في الريف وتقدير حجمها على النطاق القومي، وفى "كسر حالة الصمت" بشأن فيروس نقص المناعة البشرية المكتسب/الإيدز، وفى إنشاء فصول لمحو الأمية للأطفال الأفغان اللاجئين، وهى المراكز التي تكرر إنشاؤها في وقت لاحق في أجزاء من أفغانستان.
    وقد تم تحقيق إنجاز مع شركة الإذاعة والتليفزيون التي تشرف الحكومة على إدارتها من أجل زيادة بث البرامج التي تتناول حقوق الطفل. وقد نُفّذت حملة إعلامية شعارها "قل نعم! للأطفال" حيث جاءت نتيجة التصويت: 1.3 مليون صوت من جانب الأطفال والشباب. وقد حددوا شواغلهم الرئيسية بأنها: مكافحة فيروس نقص المناعة البشرية المكتسب/الإيدز والتعليم.
    التوزع العرقي
    تحاول حكومة إيران عدم نشر إحصائية رسمية بالتوزع العرقي، بسبب سياستها القائمة على تفضيل العرق الفارسي، لكن تقديرات أميركية (CIA world Factbook) هو كما يلي: فرس 51% و آذريين (أتراك) 24% و جيلاك و مازندرانيون 8% و أكراد 7% و عرب 3% ، لور 2% ، بلوش 2% ، تركمان 2% ، أعراق أخرى 1%. وهناك تقدير آخر: فرس 49%، آذريين (أتراك) 18%، أكراد 10%، جيلاك 6%، مازندرانيون 4%، عرب 2.4%، لور 4%، بختياري 1.9%، تركمان 1.6%، أرمن 0.7%.
    لكن دراسة قام بها الباحث الإيراني يوسف عزيزي أثبتت أن العرب يشكلون أكثر من 7.7% من سكان إيران. منهم 3.5 مليون في محافظة خوزستان وما تبع لها (غالبهم شيعة ويتكلمون بلهجة أحوازية القريبة من اللهجة العراقية)، و 1.5 عرب في سواحل الخليج العربي خاصة لنجة (سنة يتكلمون لهجة خليجية)، و 0.5 مليون متفرقين. وهذا العدد طبعاً لا يتضمن اللاجئين والمنفيين من العراق. كما يقدر عدد أكراد إيران بنحو 10% من سكان إيران.
    أما التوزيع السكاني وفق إحصاء سنة 1399 هـ - 1979 م:
    1. الإيرانيون (الفرس وشعوب آرية أخرى) 63%
    2. الأتراك (الأذر والتركمان) 20%
    3. العرب 7%
    4. الأكراد 6%
    5. البلوش 2%
    6. جماعات أخرى 2%


    اللغة
    الفارسية هي اللغة الرسمية. إلا أن الآذرية (لهجة تركية) و الكردية و اللرِية (لهجة كردية) و العربية تستعملها أقليات كل منها تفوق المليون عددا.
    الديانة
    يدين معظم الإيرانيين بالإسلام, و يتبع أغلبية كبيرة من السكان المذهب الشيعي الجعفري و المعروف أيضا بالمذهب الإمامي أو الإثنى عشري. و يأتي في المرتبة الثانية المذهب السني. ثم ديانات أخرى مثل البهائية واليهودية والزردشتية والمسيحية.
    تاريخياً كان أهل السنة (الشافعية والحنفية) الأكثرية في إيران. وكان الشيعة أقلية، محصورة في بعض المدن الإيرانية، مثل قم، وقاشان، ونيسابور، ولما وصل الشاه إسماعيل الصفوي إلى الحكم سنة 907 هـ أجبر أهل السنة على التشيع حين خيرهم بينه، وبين الموت. يقول الباحث العراقي د. علي الوردي متحدثاً عن حكم الصفويين لإيران والعراق: "يكفي أن نذكر هنا أن هذا الرجل (الشاه إسماعيل الصفوي) عمد إلى فرض التشيع على الإيرانيين بالقوة، وجعل شعاره سب الخلفاء الثلاثة. وكان شديد الحماس في ذلك سفاكاً لا يتردد أن يأمر بذبح كل من يخالف أمره أو لا يجاريه. قيل أن عدد قتلاه ناف على ألف ألف نفس" أي مليون سني. وانتشر المذهب الشيعي بالتدريج في وسط إيران بينما بقي أهل السنة في الأطراف.
    ولا توجد إحصائيات رسمية بتوزع المذاهب في إيران، ولذلك فإن التقديرات تختلف كثيراً. ويمكن تصنيف المجموعات الدينية في إيران وفق التالي:
    الشيعة الإثني عشرية
    وهم الغالبية، وأكثرهم من الفرس ثم من الأذريين. وتنص المادة 12 من الدستور الإيراني على أن: "الدين الرسمي لإيران هو الإسلام، والمذهب الجعفري الإثنى عشري" وأن هذه المادة تبقى للأبد وغير قابلة للتغيير. وبالتالي فكل المناصب الكبرى هي حكر على تلك الطائفةولا يجوز إصدار تشريعات تخالف المذهب الشيعي.
    السنة
    تتضارب المعلومات بشأن الحجم الحقيقي للسنة في إيران : فالإحصاءات الشبه الرسمية لحكومة إيران تقول أنهم يشكلون 10 % من السكان. إلا أن بعض مصادر السنة تؤكد أنهم يشكلون 30%، وهو يوافق -كما يقولون- الإحصائية القديمة التي أجريت أثناء حكم الشاه. ومصادر مستقلة تقول أن السنة يشكلون من 15 إلى 20 % من سكان إيران.
    يتوزع السنة على أطراف إيران بعيداً عن المركز الذي تشيع أثناء الحكم الصفوي. أكثرهم من الأكراد (شافعية) والبلوش (حنفية) والتركمان (حنفية) والطوالش (الديلم، غرب بحر قزوين في محافظة غیلان ومحافظة اردبیل)، ثم يليهم العرب (خاصة في لنجة) وبعض الأذريين (حنفية نقشبندية). أما الفرس الشافعية فكثير منهم من في محافظة فارس وبعضهم في طهران. وأهل السنة يشكلون الغالبية في کردستان (من مدينة قصر شيرين شمال الأحواز إلى حدود أرمينية على طول حدود تركيا) وبلوشستان وبندر عباس والجزر الخليجية وبو شهر وتركمن صحرا (من بحر قزوين إلى حدود تركمانستان) وشرقي خراسان (تحدها من الشمال تركمانستان، ومن ناحية الشرق أفغانستان). كما يتواجدون كأقليات في كرمنشاه وخوزستان، ومناطق في محافظة لرستان إضافة لمن هاجر منهم للمدن الكبرى كطهران وأصفهان ومشهد.
    المسيحيون
    غالبيتهم الساحقة من الأرمن. عددهم 1000000
    اليهود
    لليهود صلات تاريخية قوية بإيران. لكن عددهم تناقص كثيراً بسبب الهجرة. ومع ذلك يعتبر يهود إيران أكبر تجمع يهودي في الشرق الأوسط خارج إسرائيل. وعددهم مختلف عليه لكن الكثير من المصادر تشير إلى 25 ألف يهودي. وهو دين معترف به رسمياً.
    الزردشتية
    يقدر عدد المجوس بـ22 ألف. وهو دين معترف به رسمياً. ويلقى تشجيعاً رسمياً كبيراً حيث تم اعتباره أيام البهلوية رمزاً للقومية الإيرانية. وبعد ثورة الخميني اعترف بهم الدستور وخصص لهم مقعداً في البرلمان. وقام الخميني بدعوة مجوس الهند للعودة إلى موطنهم الأصلي إيران.
    البهائية
    يقدر عددهم بـ300 ألف. وهو دين غير معترف به رسمياً.
    الأعياد و العطل
    • رأس السنة الفارسية و الكردية عيد (نوروز) الموافق ليوم 21 مارس. وهو أهم الأعياد في إيران وأطولها.
    • عيد الفطر التالي لشهر رمضان.
    • عيد الأضحى في فترة الحج.
    • العاشر من محرم ،ذكرى إستشهاد الحسين بن علي عام 61 هـ ويعرف باسم عاشوراء.
    • ذكرى إنتصار الثورة الاسلامية.
    • يوم إختيار النظام الجمهوري الاسلامي
    • يوم القدس العالمي ، يحتفل فيه بإيران ودول أخرى في الجمعة الأخيرة من كل رمضان بتوصية من الإمام الخميني .
    التاريخ
    يعود تاريخ الحضارة الإيرانية وثقافتها، إلى أكثر من ألفي سنة عندما استقرت قبائل البدو الرحل الارية الفرس و الكرد في إيران ، وفي الحقبة الزمنية التي دخلت فيها جماعات مختلفة من الأصل الآري _ مثل الماديين (الميديين وهم الاكراد )، والبارسيين(الفرس)، والفريتيين (الاشكانيين)_الأرض التي عرفت في ما بعد بإسم إيران. ونلاحظ أن الحكومات التي كانت قبل البارسيين، لم تعرف الوحدة المتكاملة والأستقرار، بل كانت مستغرقة في حروب قبلية، إذ يمكننا أن نعد قيام الدولة الاخيمنية (حكم قورش) 500 قبل الميلاد، بداية لتاريخ الحكم الإمبراطوري، الذي يقوم على توارث الحكم في الأسرة الملكية.
    وإن هذا النوع من الحكم الذي يقوم على التسلط والأستبداد، استمر في السلالات الملكية التي تلت السلالة الاخيمنية مثل الأشكانية والساسانية. أما عقيدة الشعب في تلك الحقبة فكانت غالبا الزردشتية.(1)
    ولقد بقيت إيران تفتقد إلى حكومة مركزية موحدة منسجمة، إذ كانت تحكم حكومات إقليمية محلية نقاط مختلفة من البلاد حتى قيام الملكية الصفوية (1501) ثم تلته السلالة الملكية الأفشرية و بعدها الزندية فالقجارية، ولقد استمر هذا النوع من الحكم الإستبدادي سائدا في إيران، حتى إنقراض السلالة البهلوية التي تلت القاجارية والتي كانت آخر نظام ملكي امبراطوري في تاريخ إيران.
    وجدت آثارBraap Braap تدل على وجود إنسان ما قبل التاريخ يرجع تاريخه لخمسة آلاف سنة ق.م. كما عثر علي حضارة متقدمة من بينها القطع الفخارية المتطورة في سيالك قرب كاشان قبل مجيء قبائل الفرس إلى إيران. ثم ظهر الفرس الأوائل في هضبة إيران الوسطى في مطلع القرن السادس ق.م. وبعد سقوط نينوى عاصمة الإمبراطورية الآشورية عام 612 ق.م. قام قورش بتأسيس الإمبراطورية الفارسية عام 559 ق.م. وضم الميديين والليديين والكلدانيين في بلاد مابين النهرين له بما فيها مدينة بابل .
    ومات قورش عام 530 ق.م. وتولي ابنه قمبيز الثاني الذي إستةلي علي مصر عام 525 ق.م. وأصبحت إمبراطوريته تمتد من نهر السند حتي نهر النيل وفي أوروبا حتي مقدونيا التي كانت تعترف بالسيادة الفارسية. وبعد إنتحاره عام 533ٌ ق.م. تولي ابنه داريوس (دارا) الأول (الأكبر) وأخمد الحروب وحكم الإمبراطورية الفارسية حكما مطلقا لأنه يتمتع بالحق الإلهي وكانت البلدان التابعة له تتمتع بحكم ذاتي وكان الحكام بها أقوياء يتجسسةن لحسابه . وكان متسامحا مع هذه البلدان ولم يخضع شعوبها لعقيدته أو للثقافة الفارسية. وأنشأت هذه الإمبراطورية الطرق المتفرعة والتي كانت توصل مدبنة سوس العاصمة بالخليج العربي جنوبا وبالبحر الأبيض المتوسط وبحر إيجه. وأقيم نظام البريد . وظل داريوس في حرب مع الإغريق حتي وفاته عام 486 ق.م. وكان قد أخضع المدن الإغريقية في آسيا الصغرى.
    وبعده تولي ابنه إجزركسيس الذي أخمد ثورة المصريين علي حكم الفرس. وأراد أن ينتقم من أثينا واليونانيين بعد تمرد الأيونيين أيام أبيه. فتواصلت مسيرة جيشه حتي بلغت الأكروبول علي مشارف أثينا. لكنه إنهزم أمام صمود الأثينيين عام 497 ق.م. وأغرقوا الأسطول الفارسي في مياه ميكال. وفي القرن الرابع ق.م. ضعفت دولة الفرس . وكانت فريسة سهلة للإسكندر الأكبر ودارت بينه وبينها حروب استمرت منذ عام 334 ق.م. وحتي 330 ق.م. وظلت تحت حكم ملوك الإغريق حتي إستولي عليها الرومان ما بين القرنين الثاني والأول ق.م. حتي قام أردشير عام 227 م. بتأسيس الإمبراطورية الساسانية الفارسية التي ظلت قائمة حتي أسقطها المسلمون في فتوحاتهم الكبري بالقرن السابع. أصل كلمة إيران كلمة آري (آريون) وتعني "الطاهر" والإيرانيون لا ترجع أصولهم لقبائل شمال وشرق الهند كما يقال وانما كانت تلك المنطقة تتبع لبلاد فارس.
    وقد نزحوا إلي غرب فارس عام 2000ق.م. أيام حكم الآشوريين. واقاموا لهم إمبراطوريتهم الفارسية التي بلغت أوجها أيام الملك قورش عام 55 ق.م. والإمبراطور دارا وخلفه زيركس حيث كانت تضم مصر السفلى (الدلتا) واليونان وآسيا الصغري و أجزاء مما يعرف حاليا بباكستان وتركستان .أقاموا خدمة بريدية، ومهدوا الطرق، وشجعوا التجارة وفنون الكتابة. وحاولوا دمج الحضارات البابلية مع الفرعونية والآشورية والليدية (أنظر: ليديا)، إلا أن الإسكندر الأكبر أسقط هذه الإمبراطورية في القرن الرابع ق.م. لكنهم استطاعوا التخلص من حكم الإغريق لبلدان الشرق الأدنى إبان القرن الثالث ق.م.، واستعادوا قوتهم. لكن الساسانيين استغلوا النزاعات الداخلية ووحدوا فارس. وقاموا [[صورة:بنهضة . لكنهم دخلوا في حروب مستمرة مع البيزنطيين طوال أربعة قرون حتى جاء الإسلام في القرن 'السابع الميلادي .
    السياسة


    السياسة
    النظام السياسي
    تتبع إيران نهجاً "إسلامياً" في الحكم وتطبق منهج المذهب الشيعي الإثنى عشري ، ونظامها يخضع في كل قراراته لمجلس صيانة الدستور ، كما أن إيران على عداء مع الولايات المتحدة وإسرائيل و يتميز النظام الإيراني بأنه نظام ديمقراطي تجري انتخابات رئاسية تعددية كل 4 سنوات و يحق للرئيس الإيراني أن يجدد مرةواحدة فقط لا أكثر فنظام السياسي الإيراني شبيه بالنظام الأمريكي ، على غرار مجلس صيانة الدستور هناك مجلس الشورى الإيراني وهو يمثل جميع طوائف الشعب من أذريين و فرس و عرب و يهود و أرمن .


    التقسيم الإداري
    تتألف إيران من 30 محافظة:
    1. طهران خليط من الفرس والاتراك (الاذريين والتركمان والديلم) والاكراد ( كرد و لور ولك وبختياري) والعرب والبلوج
    2. قم سكانها من الفرس
    3. مرکزي سكانها من الفرس
    4. قزوين خليط من الفرس والاذريين
    5. گيلان سكانها من القومية الجيلانية
    6. اردبيل سكانها من القومية الاذرية
    7. زنجان سكانها من القومية الاذرية
    8. أذربيجان الشرقية سكانها من الاذريين
    9. أذربيجان الغربية اكثرية من القومية الكردية واقلية من الاذريين
    10. کردستان سكانها اكراد
    11. همدان سكانها فرس مع اقلية كردية
    12. کرمانشاه سكانها من الاكراد
    13. إيلام سكانها من الاكراد اللور
    14. لرستان سكانها من الاكراد اللور
    15. خوزستان اكثرية عربية واقلية كردية لورية
    16. چهار محال وبختياري سكانها من الاكراد البختياريين واكراد اللك
    17. کهگيلويه وبوير أحمد سكانها من الاكراد االبختاريين واكراد اللك
    18. محافظة بوشهر سكانها من القومية الفارسية
    19. فارس سكانها من الفرس
    20. هرمزگان اكثرية فارسية واقلية عربية
    21. سيستان وبلوچستان سكانها من القومية البلوجية
    22. کرمان سكانها من الفرس
    23. يزد سكانها من الفرس
    24. اصفهان سكانها من الفرس
    25. سمنان اكثرية تركمانية واقلية فارسية
    26. مازندران سكانها من القومية الطبرية
    27. گلستان سكانها من الفرس
    28. خراسان الشمالية خليط من الفرس والاكراد
    29. خراسان الرضوية سكانها من الفرس
    30. خراسان الجنوبية سكانها من الفرس

    علاقة إيران بالعرب
    العلاقة بين العرب والفرس قبل الإسلام
    تمكن الملك الفارسي قوروش عام 542ق.م من احتلال الشام ثم العراق. ثم قام ابنه باحتلال مصر وبعض بلاد العالم القديم، إلا الجزيرة العربية. يقول المؤرخ اليوناني هيرودتس في صدد الكلام عن داريوس ما نصه: «ولقد اعترف بسلطانه جميع أقوام آسية الذين كان قد ذللهم كورش ثم قمبيز إلا العرب، فهؤلاء لم يخضعوا البتة لسلطان فارس، إنما كانوا أحلافها، ولقد مهدوا لقمبيز سبيل التوصل إلى مصر، ولولاهم لما أمكنه القيام بهذه المهمة».
    واستمر حال العرب في الجزيرة مستقلين بأنفسهم إلى أن قام الملك الفارسي سابور الثاني عام 370م بشن حملة إبادة ضد العرب، فتك فيها بالعرب على الساحل الإيراني وعبر الخليج حتى مدينة القطيف (الخط آنذاك)، وقام بمذابح هائلة فيها وفي هجر الاحساء. ثم توغل في جزيرة العرب فقتل من تمكن منه من العرب ومثل بهم بقطع أكتافهم. كما قام بتهجير القبائل وفرض عليها الاقامة الجبرية. وعمد إلى طمر المياه وردم الآبار، فقتل كل من وجده من العرب، فكان ينزع أكتافهم ويمثل بهم. وكان لشناعة هذه المثلى اثر سيئ في نفوسهم، فمن ثم لقبوه بذي الأكتاف.. وما يزال الفرس إلى اليوم يفتخرون بجرائمه.
    وقد خضع العرب في العراق (مملكة الحيرة) وعلى سواحل الخليج العربي (المسماة بالبحرين آنذاك) للنفوذ الفارسي حتى مجيء الإسلام. وامتد نفوذ الفرس حتى اليمن. وقد عانت هذه المنطقة من أولئك الولاة العتاة، وكابدت ألوانا من الاضطهاد والتنكيل، واشتهر ازاد فيروز بن جشيش الملقب بالمكعبر الفارسي بفظاظته ووحشيته، حتى أنه كان يقطع أيدي العرب وأرجلهم من خلاف، وكاد يفني قبيلة بني تميم عن بكرة أبيها في حادثة حصن المشقر بهجر. وكان العرب متفرقين يصعب عليهم التجمع لضرب الفرس، إلا في أوقات قليلة مثل معركة ذي قار، التي انتصر فيها العرب على العجم.
    وكان الفرس يحتقرون العرب كثيراً ويستكبرون عليهم، رغم أنهم كانوا يحتلون بلادهم، حتى بنوا عاصمتهم المدائن على أرض العرب. وقد بدا ذاك واضحاً في خطابات كسرى مع النعمان بن المنذر ملك الحيرة. وبسبب هذه العنصرية الشديدة، رفض الفرس دعوة الإسلام رفضاً باتاً.
    العلاقة بين العرب والفرس في صدر الإسلام
    أرسل رسول الله (ص) عبد الله بن حذافة السهمي إلى كسرى الثاني يدعوه للإسلام. فغضب كسرى غضباً شديداً، فجذب الرسالة من يد كاتبه وجعل يمزقها دون أن يعلم ما فيها وهو يصيح: أيكتب لي بهذا، وهو عبدي؟!! ثم أمر بعبد الله بن حذافة أن يخرج من مجلسه فأخرج. فلما قدم عبد الله على نبي الله (ص) أخبره بما كان من أمر كسرى وتمزيقه الكتاب، فما زاد رسول الله على أن قال: " مزق الله ملكه". أما كسرى فقد كتب إلى باذان نائبه على اليمن: أن ابعث إلى هذا الرجل الذي ظهر بالحجاز رجلين جلدين من عندك، ومرهما أن يأتياني به.
    خرج الرجلان رسالة باذان إلى رسول الله (ص) فلما قرأ كتاب صاحبهم، قال لهم: «اذهبوا إلى صاحبكم فقولوا: إن ربي قد قتل ربك الليلة»، فانطلقوا فأخبروه. فقال: لئن كان ما قاله محمد حقا فهو نبي، وإن لم يكن كذلك فسنرى فيه رأيا. فلم يلبث أن قدم عليه كتاب شيرويه ابن كسرى يخبره بقتله لأبيه في تلك الليلة. فأعلن باذان إسلامه، وأسلم من كان معه من الفرس في بلاد اليمن. وأسلم كذلك العرب في إقليم البحرين وخرجوا عن طاعة كسرى. وأسلمت بعض قبائل العرب في العراق مثل بني شيبان.
    انظر الحرب الأخيرة بين الروم والفرس و الفتح الإسلامي لفارس.
    النزاع على تسمية الخليج
    عرف المسطح المائي الذي يقع إلى الشرق من شبه الجزيرة العربية و إلى الغرب من إيران بأسماء مختلفة عبر التاريخ. وفيما تستعمل الدول العربية تسمية "الخليج العربي"، تصر إيران على استعمال تسمية "الخليج الفارسي".
    ترى إيران أن لها الحق في السيطرة على سائر الخليج العربي، وتعتبر سواحله الغربية أنها كانت مستعمرات تابعة لمملكة الفرس قبل الإسلام، فيقول رئيس وزراء إيران سنة 1944 حاجي ميرزا أغاسي: «إن الشعور السائد لدى جميع الحكومات الفارسية المتعاقبة بأن (الخليج الفارسي) من بداية شط العرب إلى مسقط بجميع جزائره وموانيه بدون استثناء وبدون منازع ينتمي إلى فارس». كما أنها تعتبر "الخليج الفارسي" هي التسمية الوحيدة التي أطلقت على الخليج، وتنكر وجود أي اسم آخر. يقول نبيل خليفة، كاتب لبناني في الشؤون الاستراتيجية، في صحيفة دار الحياة (14/08/05): «ليس الخلاف بين العرب والايرانيين مجرد خلاف لفظي/اسمي. وانما هو خلاف يعكس صراعاً سياسياً وقومياً ذا أبعاد ومضامين استراتيجية، خلاصتها من له الهيمنة على الخليج، على مياهه وجزره ونفطه ومواقعه الاستراتيجية وأمنه وثرواته».


    علاقة إيران بالعرب
    كانت ولازالت، علاقة إيران بالدول العربية ذات حساسية كبيرة جداً، تشوبها الكثير من المواجهات والاعتداءات التي وصلت إلى حد احتلال مناطق أو إعلان حروب. كانت للشاه مطامع توسعية ضد جيرانه العرب. قام الشاه بتحريض الانفصاليين في العراق، وطالب بضم البحرين إلى إيران، إلا أنه أجري استفتاء شعبي بإشراف دولي، وكان نتيجته تأكيد الشعب البحريني لحقه في الاستقلال على أرضه. كما قام الشاه بمهاجمة الإمارات العربية المتحدة فور استقلالها (بالتنسيق مع بريطانيا) واحتل جزر أبو موسى وطنب الكبرى والصغرى.
    ثم ظهرت الثورة الإسلامية في إيران. وأثار ظهورها تأييداً شعبياً عند العرب في البداية، إلا أنه بعد إعلان الدستور الإيراني تبني المذهب الشيعي الاثنا عشري فقط كمذهب رسمي لإيران، وما لحق ذلك من زيادة اضطهاد أهل السنة في إيران، وتصريحات الخميني القائلة بضرورة تحرير مكة وأن الطريق إلى القدس يمر من كربلاء (العراق)،انخفض هذا التأييد العربي. مما أدى إلى نشوب الحرب العراقية الإيرانية ذات الثمان سنوات. وخلال هذه الحرب وقفت جميع الدول العربية (ما عدا سوريا وليبيا) مع العراق ضد إيران.
    ولا تزال علاقة إيران مع الكثير من الدول العربية مضطربة، وخاصة دول الجوار، باستثناء سوريا التي تحكمها أقلية شيعية نصيرية.
    مع الإمارات العربية المتحدة
    تشهد العلاقة توترا بين إيران ودول الخليج العربي بشكل أساسي بسبب اتهمات إماراتية متعلقة بقضية الجزر الإماراتية الثلاث التي ضمتها إيران أبو موسى، طنب الكبرى وطنب الصغرى .والتي تناور إيران برفض متواصل للتفاوض حولها . ضدكما شكل الإختلاف المذهبي سببا لتوتر العلاقات. و في الفترة الأخيرة ازداد توتر الأمور بعد بدء إيران بتطوير قدراتها النووية و خوف دول الخليج العربي من أن يكون هذا التطوير تهديدا لاستقرار المنطقة .
    مع السعودية
    كانت العلاقة مع السعودية تتميز بالتوتر، ولكن العلاقات تحسنت في عهد الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، الا أن السعودية مالبثت أن اتهمت إيران بالتدخل في شؤون دول المنطقة كالعراق و لبنان ..
    مع البحرين
    تمتاز العلاقات السياسية بين البحرين وإيران بالتوتر بسبب إتهام البحرين لإيران بمحاولات زعزعة إستقرار الجزيرة منها ماصرح به مستشار خامنئي "حسين شريعتمداري" في يوليو 2007 ، بأن البحرين محافظة إيرانية ، و إن كان نسبة كبيرة من سكان البحرين هم من نفس المذهب الشيعي لغالبية سكان إيران .
    مع العراق
    مرت الدولتان منذ استقلال العراق بفترة سيئة، خاصة خلال حرب الخليج الأولى( لمدة ثمان سنوات). و في الأونة الأخيرة تحسنت العلاقات بين الدولتين خصوصاً بعد زيارة الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد إلى العراق . ويقول العديد من العراقيين أن إيران باتت المحتل الحقيقي للعراق اليوم ويقولون أن لها مطامع بالغة في المنطقة .
    مع سوريا
    تشكل إيران و سوريا حلفا قويا منذ "الثورة الإسلامية في إيران" . فلم تقف سوريا ضد إيران أثناء حربها مع العراق . و استمر التعاون السوري الإيراني في مختلف المجالات . و تعززت هذه العلاقات إلى حلف استراتيجي بعد استلام الرئيس أحمدي نجاد و الرئيس بشار الأسد الحكم في بلديهما ،ونقطة الإلتقاء الأساسية بين إيران وسورياهي دعم حركات المقاومة لإسرائيل.
    مع اليمن
    علاقتها مع اليمن جيدة، إلا أنها في الآونة الأخيرة شهدت تطورا سلبي نتيجة ثورة الحوثيين المدعومين من إيران.
    مع الجزائر
    توجد حاليا علاقات جيدة بين الجزائر وإيران، وصلت إلى "ذروتها" بزيارة الرئيس الإيراني نجاد إلى الجزائر في أغسطس 2007 التي أعقبتها زيارة للرئيس الجزائري عبد العزيز بو تفليقة لطهران، ورغبة الجزائر بإستيراد سيارات من نوع بيكان ذو الصناعة الإيرانية.
    مع مصر
    كانت العلاقات مقطوعة بشكل عام ، منذ تولي الخميني مقاليد الحكم في إيرن بعد وقوع الثورة فيها، وإيواء مصر للشاه السابق محمد رضا بهلوي الذي دفن في القاهرة. و اشادة إيران بالمجموعة التي اغتالت الرئيس المصري الراحل أنور السادات. تم استئناف العلاقات بين البلدين في 1991 على مستوى مكتب لرعاية المصالح، و التبادل التجاري بين البلدين ضئيل نسبيا، يتراوح بين 20 و 30 مليون دولار أمريكي سنويا . و مؤخرا تزايد التوتر بين البلدين بسبب فيلم من انتاج إيراني سمي "إعدام فرعون" يصف الرئيس السادات "بالخائن" في حين يصف من قتله "بالشهداء" .
    مع الأردن
    تعتبر العلاقات غير ودية، و خاصة بسبب توقيع الأردن اتفاقية سلام وادي عربة مع إسرائيل.
    مع لبنان
    هناك علاقات ديبلوماسية جيدة بين إيران ولبنان، بالرغم من إتهام إيران من قبل قوى "تحالف 14 آذار" اضافة إلى دول كالسعودية بدعم و تمويل منظمة حزب الله . رغم أن لبنان منقسم حول طبيعة العلاقات مع إيران . فالبعض يراها "حليفا هاما" . والبعض يراها تتدخل بشوؤن البلد "بشكل سافر" .
    مع فلسطين
    شكلت حاليا إيران حلفا مع حركة حماس و حركة الجهاد. و يعتبر هذا التحالف بشكل عام بسبب العدو المشترك لهما "إسرائيل" و المقاطعة الدولية لكليهما.
    أسباب التوتر هي :
    • قضية الأحواز أو عربستان .
    • قضية الجزر الإماراتية التي "تحتلها" إيران.
    • الحرب العراقية الإيرانية.
    • الإختلاف المذهبي.
    • التطوير النووي لدى إيران.
    • تحالفات دول المنطقة مع أمريكا .
    أسباب العلاقات الجيدة :
    • محاولة التقريب بين المذاهب الإسلامية .
    • العدو المشترك إسرائيل بشكل عام .
    • العدو المشترك أمريكا مع بعض الدول العربية .
    • دعم القضية الفلسطينية .
    • دعم حزب الله و المقاومة بشكل عام .
    • الحلف الإيراني السوري.

    __________________
    لا اله الا الله





    Ydvhk 1000 10000 lgd,k book d,gd, world

المواضيع المتشابهه

  1. التزلج في إيران يبرز سحر البلاد الخفي
    بواسطة webmaster في المنتدى السياحة الترفهية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 24-01-2014, 03:50 PM
  2. [خبر] طيران الخليج تطلق وجهتها ال 46 إلى إيران
    بواسطة webmaster في المنتدى شركات الطيران
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 17-01-2011, 04:20 PM
  3. سبحان المصور > شوفوا إيران
    بواسطة nmk نهر الوفاء في المنتدى إيران
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 21-06-2009, 07:36 PM
  4. متى نرى إيران ضمن برامجكم السياحية
    بواسطة AHMED في المنتدى الدول الأسيوية الاّخرى
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 01-03-2009, 11:43 AM
  5. بعض مظاهر الحياة في إيران
    بواسطة nmk نهر الوفاء في المنتدى إيران
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-02-2009, 06:07 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
روابط هامه
سياسه الخصوصية
استعاده كلمه المرور
تفعيل العضوية بالبريد
تسجيل عضوية