أدرار


مدينة أدرار في الجنوب الغربي الجزائري تعتبر مدينة أدرار مدينة سياحية لكثرة القصور القديمة بها والواحات الجميلة
وتسمى أدرار بالفقارات لأنها تحتوي على عدد هائل من الفقارات وهي عبارة عن آبار قديمة جدا تستخدم للسقي وماتزال تستعمل لحد الآن









































































الجامعة الافريقة أدرار






مساجد أدرار










.الصناعة التقليدية :
تشتهر ولاية أدرار بصناعاتها التقليدية الغنية والمتنوعة وهي تعتبر تحف فنية رائعة الجمال ومن أهمها:





الفخار: تنتشر الصناعة الفخارية بكل ولاية أدرار ،توات، القورارة وتيديكلت، إلا أن الأكثر شهرة هو الفخار الأسود الذي تعرف به منطقة تمنطيط، بعد ما يعجن الطين بالماء يوضع داخل قوالب ليجف ثم يطهى على النار وعندما تصبح القطع جاهزة تصبغ باللون الأسود ولقد أصبحت للفخار الأسود شهرة عالمية.




النسيج : تحترف هده الصنعة النساء وتنتشر خاصة بمنطقة فاتيس وبذلك يعرف النسيج في هده المنطقة باسم زربية فاتيس يستعمل فيها الصوف المجهز ورموز انيقة بانسجامها و تناغمها.


الصناعة الجلدية: تتميز هذه الصناعة بإنتاج تحف فنية رائعة الجمال منها النعال بمنطقة أولف والتي اكتسبت شهرة كبيرة محليا ودوليا، الأحذية، صناديق لاستعمالات متعددة، حقائب ولوازم الخيام.


صناعة الحلي: تتمثل على أوجه الخصوص في صناعة الحلي الفضية، وهي تحمل رموزا وأشكالا تزيينية بديعة وذات معاني عميقة ومن تحف الصناعة الفضية: الخواتم "الخص"، الأساور، الخلاخل، القلادات والعقود وهي تلقى إقبالا كبيرا من السياح.







السلالة:



وهي كثيفة الانتشار بين الحرفيين، تستعمل فيها سعف النخيل ومشتقاته لينتج أدوات تدخل في الاستعمال اليومي أو تزيين المنازل وحتى لحفظ الذكريات عن المنطقة ومن أهم منتجات السلالة: القفف، المضلات الشمسية، الأطباق، تادارة التي تستعمل لحفظ التمر، المروحات.
اللباس التقليدي:


يعتبر اللباس التقليدي بولاية أدرار أحد روافد تراثها العريق، عاداتها وتقاليدها الصحراوية الأصيلة، كما يعكس طبيعة المنطقة ومناخها وبذلك يتمثل اللباس التقليدي الرجالي في القندورة القرطاسية، الشاش (الحواك) وسروال الشمل.



للنساء يدورهن لباس تقليدي خاص بهن وهو يتنوع ويتمثل في السروال التقليدي، الجبة وتكون عريضة وبأكمام طويلة وواسعة وفوق كل هذا تضع الإزار أو اللحاف الذي يزين بتطريز غاية في الروعة والجمال.


,ghdm H]vhv 2010 arab holidays