أعلن فندق الفيصلية في الرياض، أحد فنادق روزوود، والذي تملكه شركة الخزامى للإدارة، عن إطلاقه للدورة الأولى من “قمة ذا غلوب”، الفعالية المتخصصة بالمأكولات والتي تأخذ مكاناً في مطعم الفندق “ذا غلوب” في الفترة ما بين 21 إلى 25 فبراير 2010. و”قمة ذا غلوب” هي إحدى الفعاليات التي ينظمها فندق الفيصلية للاحتفال بالذكرى العاشرة لافتتاحه.
تقام الدورة الافتتاحية من “قمة ذا غلوب” والتي تقام بمشاركة أربعة من أشهر طهاة العالم والقادمين من كل من أستراليا وفرنسا وسويسرا والولايات المتحدة. ولطالما اعتبر مطعم ذا غلوب، الكرة الهندسية الذهبية في أعلى برج الفيصلية، أفخم وجهات تناول الطعام في العاصمة السعودية الرياض ومنارة للذواقة وعشاق المأكولات المتميزة في المملكة.
و يستضيف الفندق الشيف الفرنسي دانيل تشامبون الذي يعد من أفضل طهاة عاصمة الفن والأناقة وسفيراً لفن طهي أطباق كبد الإوز والكمأ الشهية. وفي عام 1999، توج الشف تشامبون بلقب سيد الطهاة في فرنسا، وحاز مطعمه على نجمة تكريمية من منظمة “ميشيلين غايد” بالإضافة إلى ثلاث أوسمة من دليل “غولت ميلو” الفخم.وأيضاً من فرنسا الشيف برونو دافايلون الحائز على نجمة ميشيلين.
و من أستراليا الشيف بيتر دويل، أحد أشهر طهاة أطباق المأكولات البحرية في أستراليا، والذي سيقوم بأول رحلة له إلى المملكة ليعرض مهارته في تحضير الأطباق البحرية التي يقدمها في مطعمه “إيست” المتواجد في فندق “ذا إستابليشمنت” في سيدني، وهو من بين ست مطاعم فقط تنال لقب “ثري هاتس” من دليل “غود فوود” التابع لصحيفة “مورنينغ هيرالد” الأسترالية.
و يشارك أيضاً الشيف رولف مورنر، خبير الحلويات السويسري الجنسية. وسيقدم مورنر، والحائز على عدد كبير من الجوائز من بينها بطل العالم في صنع الحلويات عام 2007، أفضل ما عنده في مطعم “ذا غلوب” ويشارك الضيوف بأشهى الحلويات السويسرية. وهو أيضاً عضو في فريق الطبخ الوطني السويسري ويدير شركته الخاصة.
وفي هذا الصدد، علق بيتر فينامور، المديرالعام لفندق الفيصلية قائلاً: “إنه مهرجان لمدينة الرياض، التي طالما اشتهرت بكونها السباقة في تنوع مطابخها ومطاعمها الراقية في المملكة، وهي الآن تتوجه لتنافس على الصعيدين الإقليمي والعالمي”. وأضاف: “في فندق الفيصلية، ندعم بقوة هذا التوجه نحو تنوع الأطباق والموائد وترويجها باستضافة “قمة ذا غلوب”، إنه من الفعاليات الفريدة في المملكة العربية السعودية ويستقطب أفضل الطهاة العالميين ليعرضوا إبداعاتهم في عالم الطبخ”. وتابع: “سيتمكن ضيوفنا وزوارنا من التفاعل شخصياً مع الطهاة، أن يسألوا الأسئلة ويحصلوا على الأفكار الرائعة منهم. ستعمل هذه الفعالية على إعادة صياغة مفهوم فعاليات الطعام في المملكة”.
وستنطلق “قمة ذا غلوب” بفعالية افتتاحية ضخمة يوم الأحد الموافق 21 فبراير، يقوم فيها الطهاة من كل من مطعم “ذا غلوب” و”كريستال” و”لا براسيري” بتحضير مجموعة من الأطباق العالمية المختارة. وعلى مدار خمسة أيام، سيقوم كل من الطهاة الضيوف بعرض موهبته في المطبخ الخاص بمطعم “ذا غلوب” ليقدم تشكيلة أطباق لا تضاهى. وتتوج الفعالية بحفل عشاء فخم يوم الخميس الموافق 25 فبراير، حيق يقوم كافة الطهاة بتقديم تشكيلة من أشهى الأطعمة والمأكولات.
ويعتبر الحدث أكثر من مجرد كونه احتفالية بفن الطبخ. حيث سيقوم كل من الطهاة بعقد ما يسمى بـ “ستوديو لانش” لتقديم المزيد من الإثارة، بالإضافة إلى ندوات تفاعلية مع الضيوف لتقديم المزيد من الخبرات والمهارات الشخصية، مثل كيفية تحضير طبقي الكمأ وكبد الإوز والذي يقدمه الشيف دانيل تشامبون، وكيفية صنع الحلويات السويسرية والتي قدمها الشيف رولف مورنير.





tk]r hgtdwgdm dugk hk'ghr rlm `h yg,f gglH;,ghj 2010 arab holidays