وزارة السياحة تنظم حفل استقبال

لموفدي وسائل الاعلام العربية والدولية الزائره لليمن





نظمت وزارة السياحة اليوم حفل
استقبال لممثلي وموفدي وسائل الاعلام العربية والدولية المقروءة والمسموعة والمرئية الزائرين لليمن حاليا، حضره نائب رئيس الوزراء لشئون الدفاع والامن وزير الإدارة المحلية رشاد العليمي ووزير الخارجية الدكتور أبو بكر القربي ووزير السياحة نبيل حسن الفقيه.و تخلل الحفل تقديم عروض فنية فلكلورية بايقاعات يمنية متميزة عكست ألوان الطيف الفني والفلكلوري المتنوع لليمن بتنوع تضاريسه ومشاربه.
كما تخلل الحفل عرض فيلم وثائقي من اصدارات وزارة السياحة ومجلس الترويج السياحي أختزل في ثناياه قصة السياحة اليمنية، وما تحمله من اشكال سياحية جديدة ومعاصرة، تؤهل المنتج السياحي اليمني ليكون من أهم المنتجات السياحية المتميزة على مستوى المنطقة، بداية من السياحة الصحرواية والسياحة الجبلية وسياحة المهرجانات والموروث والتراث الشعبي، والطيران الشراعي وسياحة المغامرات والتي ساهمت جميعها في تأهيل اليمن لنيل جائزة أفضل وجهه سياحية لسياحة المغامرات في العام 2007م بمهرجان الصين السياحي الدولي.
وفي نهاية الحفل سلمت وزارة السياحة حقائب سياحية لجميع موفدي ومراسلي وسائل الإعلام العربية والدولية الضيوف البالغ عددهم 60 موفدا ومراسلا صحفيا. وتضمنت الحقائب سلسلة من الاصدارات والكتيبات والمطبوعات والاقراص المدمجة وغيرها من الوسائل التقنية الحديثة التي أعدتها الوزاراة للتعريف باليمن وخصائص منتجه السياحي بجميع لغات العالم .
وقد أعرب عدد من موفدي وممثلي وسائل الاعلام العربية والدولية الضيوف عن دهشتهم واعجابهم بثراء وتنوع رصيد اليمن الفلكلوري والحضاري والثقافي وما يزخر به مقومات سياحية فريدة ومتميزة.. مشيدين بإهداء وزارة السياحة لكل منهم حقائب تتضمن إصداراتها الترويجية عن السياحة اليمنية الأمر الذي سيمكنهم من الإستفادة منها في إعداد رسائلهم الإعلامية عن اليمن.
وفي تصريح لوكالة الانباء اليمنية (سبأ) أوضح وزير السياحة نبيل حسن الفقيه أن الهدف من تنظيم هذه الفعالية هو تعريف ضيوف اليمن من الموفدين والمراسلين الصحفيين بالوجه الحضاري المشرق لليمن ومقومات منتجه السياحي وخصائية المتنوعة والفريدة و إيصال رسالة للعالم بحقيقة اليمن كبلد محب ومضياف مثل على مدى تاريخه الطويل منارة مشعة لبث ونشر قيم ومبادئ المحبة والتأخي والامن والسلام والتعايش السلمي بين بني البشر. وأشار الوزير الفقيه إلى عدم صحة ما تروج له بعض الوسائل الاعلامية من معلومات مبالغ فيها عن حقيقة الوضع في اليمن وهو مايسهم في رسم صورة مغلوطة ومنافيه لحقيقة هذا البلد، معربا في ذات الوقت عن أمله في أن يسهم هذا التواجد للصحفيين والإعلاميين الدوليين في التعامل بمهنية ومصداقية وحيادية وموضوعية مع مجريات الأحداث في اليمن بعيدا عن التضخيم والتسويف الذي لا يخدم الحقيقة.
وأكد وزير السياحة أنه رغم ما تقوم به بعض العناصر الارهابية والاجرامية والتخريبة من أعمال أجرامية في عض المناطق، إلا أن الوضع الامني تحت السيطرة، واليمن ينعم بالكثير من مواطن الجمال التي تثير الدهشة والانبهار لزائريها. وأوضح أن الجهود الحكومية المبذولة حاليا في سبيل مواجهة عناصر الإرهابية والتخريب تستهدف تثبيت دعائم الامن والاستقرار وتندرج في اطار تحمل الدولة لمسئولياتها وواجباتها ومهامها نحو تحقيق الاستقرار والامن الاجتماعي وتهيئة المناخات باتجاه تنمية سياحية واقتصادية شاملة تنتصر لكرامه الانسان اليمني وتحقق أماله وتطلعاته في العيش الكريم بعيدا عن الافكار الرجعية والظلامية والمشاريع الصغيرة التي تتبناها بعض العناصر الارهابية والخارجة عن النظام والقانون.
وثمن الوزير الفقيه في ذات الصدد تفهم الكثير من البلدان الشقيقة والصديقة لوضع اليمن ومساندتها لجهود اليمن في مواجهة الإرهاب بإعتبار اليمن شريكا للمجتمع الدولي في مكافحة هذه الآفة التي تهدد الأمن والسلم الدوليين.




,.hvm hgsdhpm jk/l ptg hsjrfhg 2010 arab holidays