تعرف على البلدة المغطاة بمئات الأبراج الحجرية




أصبحت كيب فيتلينا، وهي إحدى أكثر الأماكن الخلابة في الشرق الأقصى الروسي، معروفة باسم "قرية الحجارة" الروسية في السنوات الأخيرة، بعد أن بدأ الناس ببناء مئات الأبراج
الحجرية على شاطئها الصخري.

احتفالاً بالذكرى السنوية الخامسة عشرة بعد المائة لبناء البلدة، بدأ مجموعة من الناشطين السياحيين في بلدة فلاديفوستوك، في عام 2015 تقليداً يتمثل في بناء الأبراج الحجرية من خلال تكديس مجموعة من الأحجار بأحجام مختلفة فوق بعضها البعض، حيث وصل عدد الأبراج آنذاك إلى 155 برجاً.

وقد تعرضت العديد من هذه الأبراج، التي يصل ارتفاعها إلى أكثر من 3 أمتار للدمار بسبب انهيار مغارة مجاورة، لكن السكان والسائحين الآخرين أخذوا على عاتقهم استعادتها وإضافة المزيد منها. اليوم، هناك عدة مئات من هذه الأبراج الحجرية منتشرة على شاطئ البلدة.


وقال دنيس غوربونوف، منظم مشروع أبراج الحجارة في البلدة، إن المشروع أصبح عامل جذب سياحي يأمه السياح لالتقاط الصور في البلدة وبناء أبراجهم الخاصة.



يذكر بأن وسائل التواصل الاجتماعي باتت تعج بصور ومقاطع فيديو تظهر الأبراج الحجرية، التي جذبت اهتمام الكثيرين حول العالم، وفق ما نقل موقع "أوديتي سنترال" الإلكتروني.




juvt ugn hgfg]m hgly'hm flzhj hgHfvh[ hgp[vdm