اعلنت مجموعتان
ايطاليتان للرحلات البحرية الترفيهية الخميس الغاء توقف سفنهما في تونس غداة الهجوم الذي استهدف متحف باردو وادى الى مقتل سياح اجانب.وقالت المجموعة الايطالية كوستا كروازيير وشركة ام اس سي الايطالية انهما قررتا الغاء التوقف في تونس في كل رحلاتها المقبلة.وكان لكل من المجموعتين سفينة راسية في تونس، تقل كل منها ثلاثة آلاف راكب.واعلنت ام اس سي ان تسعة من ركابها قتلوا وجرح 12 آخرون، بينما ما زال ستة آخرون متغيبين.اما شركة كوستا، فقالت ان 13 من ركابها لم يعودوا بدون ذكر تفاصيل عن مصيرهم.لكن وسائل اعلام ايطالية قالت ان عددا كبيرا من الضحايا الايطاليين كانوا من ركاب كوستا.وغادرت السفينتان كوستا فاسينوزا تونس ليلا متوجهة الى بالما دي مايوركا، و ام اس سي سبلنديدا الى برشلونة. ومن غير المتوقع ان تعودا قريبا.





av;jhk hd'hgdjhk ggvpghj hgjvtdidm hgfpvdm jgydhk j,rt stkilh td j,ks