قالت وزارة الخارجية المصرية، أمس، أنها تلقت تقريرا من السفارة المصرية في هلسنكي يفيد بعودة الشركات الفنلندية للعمل بقوة في سوق
السياحة في مصر.

وأوضح الوزير المفوض والمتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، عمرو رشدي، أن التقرير الذي تسلمته الخارجية المصرية من سفارتها في هلسنكي يظهر أن مصر أصبحت حاليا أحد أهم المقاصد السياحية للسائح الفنلندي، وذلك بعد تسويق 85% من الرحلات والبرامج السياحية إلى مصر مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي،

مشيرا إلى قيام اليابان مطلع هذا الأسبوع بتخفيض تحذير السفر لقصره على مناطق محدودة للغاية في مصر، واتجاه عدد آخر من الدول للقيام بذات الإجراء ، مما يبشر بازدهار الموسم السياحي القادم.









,.dv: 85% lk av;hj hgsdhpm ftkgk]h js,r fvhl[ glwv